الثلاثاء، 29 ديسمبر، 2009

صدمة وآقعية


عندمـآ يأخذ
الموت أنـاساً نحبهم ..

فنحن نحن إلى وجودهم ..

نرآهم في كل مكآن وزآوية ..

نتذكرهم في جميع الأوقآت ..

بــل .. نصل إلى كرهـ المكآن الذي وآفتهم فيه المنية ..



أحن إلى وجودهآ .. أتخيل ملآمحهآ .. صوتهآ .. ضحكتهآ ..

لآ أطيق بعدهآ ..

لآ أتخيل فرآقهآ ..



أتمنى رفقتهم ..

وخدمتهم بكل مآ أستطيع ..

أو حتى ..

محو ذكرى المرض الذي أفقدنآ إياهم ..!!

.................. هدم المستشفى الذي كآن سببا في وفاتهم ..


ولكن ...

يصدمنآ الوآقع .. حيث يفرض علينآ النسيآن ..

ويلهينآ بمشاغل الحيآة ..



ولكنهم يظلون ..

في بقعتة من الروح ..

...................... لآيطأهآ النسيآن ..

الخميس، 3 ديسمبر، 2009

فَنّآنَةٌ تَشْكِلِيّه ..

كآن البوح يأتي كلما بدأت روحي البكآء ..
ولكن لآ أعلم لم في هذه المرة بالذات لم أستطع البوح ..
ولم أستطع بدء رسم لوحتي .. !
كنت أرسمها وأتفنن في رسمها ..
فتارة أرسمها باللون الأسود ..
وتآرة أجعلهآ تزهى بجميع الألوآن .. كفتآة في يوم العيد ..!
ومرة أرسم وردة وفي الأخرى سكين !!
أما اليوم .. لم أستطع من رسم نقطة في ورقة فآرغة ..!
لم أعد تلك الفنآنة التشكيلية التي أبدعت رسم لوحآتها !
أنا الآن ..
أشبه بطفلة أمسكت بقلمها ورآحت

تمشي به على جدرآن غرفة الضيوف ..!
لذلك .. سأتوقف حتى تكبر تلك الطفله وتعود فنانة تشكيلية