الخميس، 3 ديسمبر، 2009

فَنّآنَةٌ تَشْكِلِيّه ..

كآن البوح يأتي كلما بدأت روحي البكآء ..
ولكن لآ أعلم لم في هذه المرة بالذات لم أستطع البوح ..
ولم أستطع بدء رسم لوحتي .. !
كنت أرسمها وأتفنن في رسمها ..
فتارة أرسمها باللون الأسود ..
وتآرة أجعلهآ تزهى بجميع الألوآن .. كفتآة في يوم العيد ..!
ومرة أرسم وردة وفي الأخرى سكين !!
أما اليوم .. لم أستطع من رسم نقطة في ورقة فآرغة ..!
لم أعد تلك الفنآنة التشكيلية التي أبدعت رسم لوحآتها !
أنا الآن ..
أشبه بطفلة أمسكت بقلمها ورآحت

تمشي به على جدرآن غرفة الضيوف ..!
لذلك .. سأتوقف حتى تكبر تلك الطفله وتعود فنانة تشكيلية

ليست هناك تعليقات: